تفاصيل الأحداث والأخبار

مولدات أتوس فى إحدى مشروعات تطوير القرى المصرية ضمن مبادرة #حياة_كريمة

اكد المهندس عاطف عثمان رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية  الأوروبية لتكنولوجيا الطاقة "اتوس"، إن مشروع تطوير القرى المصرية ضمن مبادرة حياة كريمة التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، مشروع قومي من الطراز الأول، ويحقق حياة كريمة حقيقة للمواطنين فى كافة بقاع الجمهورية.

وأضاف "رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية  الأوروبية لتكنولوجيا الطاقة "اتوس"،  أن الحكومة تولى أهمية كبرى للمشروع نظرا لتوجيهات الرئيس لتحقيق أفضل عائد نحو تطوير القرى خلال فترة زمنية محددة، مشيرا إلى أن الحكومة برئاسة الدكتور مصطفي مدبولى تعقد اجتماعات بصورة مستمرة لمناقشة تنفيذ مشروع تطوير القرى المصرية الذى ينقل القرى والمدن نقلة غير مسبوقة خلال 3 سنوات، موضحا أنه سيتم تقسيم القرى والمراكز بمعدل تطوير 50 مركز فى السنة الأولى، و50 مركز آخر فى العام التالى، ثم 65 مركزا فى العام الثالث.

وأشار عاطف عثمان"، إلى أن مستوى الخدمات فى القرى والمراكز سيشهد طفرة تنموية كبري فالتطوير سيرفع جودة الحياة فى مصر وخاصة بعد إدخال عدد من المشروعات والخدمات للقرى كالصرف الصحى ومياه الشرب وتطوير هيئة المنازل وغيرها والعمل على تحسين مستوى المعيشة للأفراد، مضيفا أن تطوير القرى سيسهم بشكل كبير فى القضاء على البطالة وتوفير فرص عمل لأبناء القرى.

مؤكداً أن ظهور مولدات أتوس فى إحدى مشروعات تطوير القرى المصرية ضمن مبادرة حياة كريمة شهادة فخر و اعتزاز بصناعتنا وإن مبادرة حياة كريمة رفعت نسبة المبيعات في القطاع .

وأشار إلي أن هذه المبادرة فرصة جيدة للصناعة المصرية في تحقيق مبيعات كبيرة، وتعد طوق نجاة خاصة في ظل أزمة كورونا التي تضرر منها كل اقتصاديات العالم.

وأضاف أن عملية التطوير ستفتح المجال لكافة الشركات الوطنية للمشاركة فى اعمال التطوير، ومن ثم تشجيع الصناعات الوطنية المستخدمة فى هذا المشروع القومى.

الحصول على إخطار

الاشتراك في رسالتنا الاخبارية لاستكمال تحديثات الأخبار.